التدريب التقني تبدأ استعداداتها للعام التدريبي الجديد 16/09/1440

شعار المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني.jpg

بدأت المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني استعداداتها لبدء الفصل الأول من العام التدريبي الجديد 1440 / 1441 هـ في كافة كلياتها التقنية والعالمية والمعاهد الصناعية, من أجل التوسع في القبول وزيادة الطاقة الاستيعابية المتوقعة في مختلف التخصصات, وذلك من خلال التخطيط والإعداد وتهيئة جميع الإمكانات وفق خطة عمل لتهيئة وتجهيز كافة الأماكن التدريبية  والتأكد من اكتمال أعمال الصيانة وتأمين وسائل السلامة اللازمة بما يضمن بداية منتظمة وجادة للعام التدريبي.

 

وقال محافظ المؤسسة الدكتور أحمد بن فهد الفهيد  إن المؤسسة أعدت خطة لاستيعاب خريجي وخريجات الثانوية بالتعاون مع وزارة التعليم لتوجيههم نحو التدريب بالكليات التقنية والعالمية والمعاهد الصناعية عبر التعلم في التخصصات التقنية والمهنية المستقبلية التي يحتاجها سوق العمل, وذلك انطلاقا من توجيهات القيادة الرشيدة في شأن إعادة هيكلة المؤسسات التعليمية والتدريبية في المملكة ومواكبة رؤية المملكة 2030 في تأهيل السعوديين في المجال التقني والمهني.

 

وأكد الفهيد : إن المؤسسة بدأت مبكرا عبر رفع الطاقة الاستيعابية للمقاعد الدراسية لاستقبال المزيد من المتدربين الجدد من خريجي الثانوية المتوقع تجاوز أعدادهم الـ  100 ألف متدرب ومتدربة في كافة برامج المؤسسة سواءاً الدبلوم أو البكالوريوس أو البرامج الأُخرى بمختلف مدن ومحافظات المملكة إضافة إلى تشغيل عدد 8 من الكليات التقنية وفروعها للبنين والبنات, من أجل الاستفادة من كافة الإمكانيات المتاحة والتوسع في التدريب المسائي للراغبين في إكمال دراستهم ودخول التخصصات التقنية والمهنية للموظفين والتدريب الإلكتروني إضافة إلى التدريب الموجه للمجتمع بدورات قصيرة من برنامج "أتقن" والذي شهد إقبالاً بالآلاف من الجنسين من مختلف فئات المجتمع من موظفين ومتقاعدين وراغبي العمل الحر .

 

يذكر أن المؤسسة كانت قد اعتمدت الفصل الصيفي للمتدربين للعام التدريبي 1439/ 1440هـ‍ بالكليات التقنية وفروعها، وذلك بهدف الاستثمار الأمثل لفترة الصيف والإسهام في تخريج المتوقع تخرجهم من المتدربين، وإتاحة مقاعد بالكليات والفروع من أجل رفع الطاقة الاستيعابية، ورفع نسبة القبول من خريجي الثانوية العامة؛ وذلك للفصل الأول من العام التدريبي القادم.