تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي
قائمة كليات البنين
 | www.tvtc.gov.sa
القائمة الرئيسية
كلمة عميد الكلية التقنية بالباحة في ذكرى البيعة الثانية لخادم الحرمين الشريفين يحفظه الله
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
يحتفل وطننا العزيز بذكرى البيعة التاريخية الثانية  لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود يحفظه الله ، وفي هذا  اليوم نستذكر قيمة هذا العهد، ودلالاته التي لا تخفى على أحد، ويستشعرها كل مواطن سعودي مخلصاً لدينه وملكيه ووطنه ، وقد تحقق ولله الحمد  لبلادنا الكريمة الرخاء والنماء في شتى نواحي الحياة منذ أن تولى مقاليد الحكم في هذا الوطن مكملا مسيرة البناء والنهضة الشاملة التي أسسها وبنا كيانها الملك المؤسس عبدالعزيز بن عبدالرحمن  طيب الله ثراه  عندما وحد هذه البلاد على كتاب الله وسنة رسوله ، وإرساء دعائم المحبة والإخاء ، وبنا مجداً نفخر به ، أكمله من بعده أبناؤه الملوك البررة الذي قدموا لهذا الكيان الشامخ الازدهار والتقدم ، وصولاً إلى عهد قائد مسيرتنا خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وسمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز - حفظهما الله .
      ولقد شهدت المملكة العربية السعودية قفزات نوعية في جميع الإتجاهات وعلى الأصعدة الاقتصادية والتعليمية والتنموية والاجتماعية والثقافية منوهين بالتنمية التي يسيرها الوطن برؤية ثاقبة وبتطوير مدروس لتكون المملكة في مصاف الدول المتقدمة.
     لقد سخر خادم الحرمين الشريفين -أيده الله- منذ مبايعته في الثالث من ربيع الثاني من العام الف وأربعمائة وستة وثلاثون من الهجرة، جل وقته وجهده، وكل الإمكانات لخدمة الوطن والمواطن؛ فشهدنا جميعًا أكبر وأضخم الميزانيات في تاريخ المملكة، نتج عن ذلك اعتماد المشروعات المختلفة لينعم المواطن بكل سبل العيش الكريم وتوفر الاحتياجات، فقد استطاع - حفظه الله - بحكمته وفائق بصيرته أن يجعل هذا الوطن موطن الأمن والاستقرار والوحدة الوطنية التي لم يشهدها أي موطن في عالمنا الذي يعيش من حولنا حيث جعل أمن الوطن والمواطن جل اهتمامه ، فقد سخر بفضل الله كل الإمكانات المادية والمعنوية لتنمية الإنسان والمكان التي هي أساس الأمن والاستقرار.
وما تحقق خلال هذه الفترة القصيرة لا يمكن أن يحصر في كلمة، فذلك يحتاج إلى الكثير والكثير للحديث عنه».
     وفي هذه المناسبة السعيدة على قلوبنا يسرني أصالة عن نفسي ونيابة عن جميع منسوبي الكلية التقنية والمعهد الصناعي الثانوي بالباحة أن نجدد الولاء والوفاء والسمع والطاعة للقيادة الحكيمة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي العهد الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز ولي العهد  نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية وإلى صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي ولي العهد وزير الدفاع  حفظهما الله - ، داعياً المولى عز وجل أن يحفظ  لنا قيادتنا وقائد مسيرتنا خادم الحرمين الشريفين الذي عم خيره وعطاءه الوطن والمواطن ، وأن يعيد علينا هذه الذكرى الغالية أعوام عديدة وأزمنة مديدة وقائد مسيرتنا في أتم الصحة والعافية والوطن وشعبه الوفي الأبي وقيادته الحكيمة في خير وأمان.
                                                                         عميد الكلية التقنية
المشرف على المعهد الصناعي الثانوي بالباحة
                                                     مرعي بن سعد القرني