تسجيل الدخول
العيسى: مشاركة المؤسسات التعليمية في الجنادرية متميزة و ستزيد من تفاعلها المجتمع 09/05/1438

أكد وزير التعليم رئيس مجلس إدارة المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني الدكتور أحمد بن محمد العيسى أن مشاركة المؤسسات التعليمية في المهرجان الوطني للتراث والثقافة (الجنادرية 31) وعلى رأسها وزارة التعليم والمؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني فرصة كبيرة لاطلاع أفراد المجتمع على المشاريع والخدمات والبرامج التي تقدمها المؤسسات التعليمية بالمملكة ، وزيادة التفاعل مع الجمهور وتوعيتهم بكل المستجدات فيما يتعلق بالتعليم.

 

وجاء ذلك خلال زيارة الدكتور العيسى لجناح المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني المُشارك في (الجنادرية 31) يوم الأحد الموافق 8/5/1438، حيث صحبه في هذه الجولة محافظ المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني الدكتور أحمد بن فهد الفهيد.

 

واطلع وزير التعليم على الجناح وما تضمنه من مرافق من أبرزها الأكاديمية التقنية للطفل، وأقسام الطباعة الحرارية، والتدريب الأهلي، والتدريب التقني للمرأة، وركن الكليات التقنية العالمية، والدورات التدريبية في صيانة الجوال، وكذلك ركن الاختراع وتقنية الروبورت والتنسيق الوظيفي، إضافة إلى ريادة الأعمال، وغيرها من الأقسام التفاعلية؛ كصيانة السيارات والنجارة.

 

من جانبه أوضح الدكتور أحمد بن فهد الفهيد محافظ المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني أن المؤسسة حرصت على المشاركة هذا العام في المهرجان الوطني للتراث والثقافة (الجنادرية 31) لما لهذه المناسبة الوطنية من أهمية بالغة في رفع الوعي لدى أفراد المجتمع بالتخصصات المهنية والتقنية، حيث تضمن الجناح تعريفاً بكافة خدمات المؤسسة التي تقدمها للمجتمع، وكيفية التسجيل في برامجها التدريبية من خلال الكليات والمعاهد التقنية، بالإضافة إلى تقديم دورات وورش عمل مجانية بالجناح.

 IMG_2813.JPG

وأضاف الفهيد أن مقر المؤسسة هذا العام يتضمن منصات عرض لابتكارات المتدربين والمتدربات، وقسم خاص بتدريب المرأة، ومسرح للفعاليات، ومنصة تفاعلية تستهدف الترجمة التفاعلية بلغة الإشارة للصم والبكم، وذلك في إطار حرص المؤسسة على أن تستفيد أكبر شريحة من أفراد المجتمع من الخدمات المقدمة.


 يُذكر أن جناح المؤسسة تم تجهيزه بشكل كامل بأيدٍ سعودية، إذ عمل على تنفيذه مدربون متخصصون من الكليات والمعاهد التقنية وسيشرفون على صيانته خلال فترة المهرجان.

 

 

 ​