تسجيل الدخول
الفهيد: تخصصات جديدة تتناسب مع مشروعي البحر الأحمر وأثار العلا 10/02/1439

 
كشف محافظ المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني الدكتور أحمد الفهيد عن توجه المؤسسة لاعتماد تخصصات جديدة في 6 كليات ومعهد عالي للسياحة، لمواكبة المبادرات الحكومية في قطاع السياحة من تنفيذ المشاريع العملاقة كمشروع البحر الأحمر، ومشروع المواقع التاريخية في العلا.
 
وقال الفهيد " إن المملكة تشهد العديد من القرارات والمشاريع التي تصب في مصلحة البلاد بفضل حكمة وطموح القيادة الرشيدة، التي تهدف إلى استثمار الموارد الطبيعية وخاصة في المجال السياحي، وذلك تحقيقاً لرؤية 2030 في زيادة الناتج المحلي، والتنوع في مصادر الدخل.
 
وأضاف " حرصت المؤسسة على مواكبة هذه المبادرات من خلال توفير فرص تدريبية للسعوديين، لتأهيلهم في عدة مجالات وتخصصات تتناسب مع تلك المشاريع وطبيعتها كالمهن المرتبطة بالآثار والفندقة والتسويق وإدارة المناسبات وغيرها من المجالات.
 
وزاد محافظ المؤسسة " تم عقد اجتماعات مؤخرا مع عدة جهات حكومية وخاصة لطرح برامج تدريبية، وستطرح التخصصات الجديدة بعد اعتمادها في الكليات السياحية التابعة للمؤسسة والموزعة في كل من الرياض والطائف وجازان وكليتين في المدينة المنورة ومعهد عالي في الباحة.
 
وأكد محافظ المؤسسة أن توجه الدولة نحو السياحة لما حباها الله من طبيعة وآثار تاريخية كمشروع البحر الأحمر سينقل المملكة نحو العالمية لتكون واجه سياحية متقدمة، تتوفر فيها المحميات الطبيعية، مع وجود أكثر من 50 جزيرة طبيعية، موزعة بين مدينتَي أملج والوجه.
 
يذكر أن المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني تعمل على تدشين خمس كليات للسياحة والفندقة قريباً موزعة في كل من مكة المكرّمة وجدة وخميس مشيط والأحساء والخبر، بهدف التوسع في توفير فرص تدريبية في المجال السياحي لتوطين الفرص الوظيفية.