الفهيد يشيد بالشراكة بين التدريب التقني والقطاع الخاص 20/04/1439
D4F3B6ED-1D28-40A1-BC6F-576CF4449F1D.jpeg
 
أشاد محافظ المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني الدكتور أحمد بن فهد الفهيد بالشراكة الرئيسية بين المؤسسة والقطاع الخاص، مشيرا إلى الدعم الكبير من القيادة الحكيمة لتمكين القطاع الخاص للمساهمة في توظيف الكفاءات من الشباب السعودي في كافة قطاعاته، وأضاف الفهيد أن هذه الشراكة تهدف إلى تلبية احتياجات القطاع من الكوادر البشرية المهنية في المجالات الفنية والتقنية للوصول إلى تحقيق رؤية المملكة 2030 في هذا المجال.
 
جاء ذلك خلال رعايته لحفل التخرج الذي نظمته الكلية التقنية بالرياض صباح الاثنين للفصل التدريبي الأول لعام 1438/1439 هـ، حيث بلغ عدد الخريجين 600 خريج من جميع أقسام الكلية، وكرم الفهيد الـ 10 الأوائل على مستوى الكلية بكافة التخصصات، كما شكر الفهيد منسوبي المؤسسة متمنياً للخريجين التوفيق في حياتهم العملية.
 
وأقيم على هامش الحفل معرض التوظيف في الكلية بمشاركة 71 جهة من الجهات الحكومية والقطاع الخاص، حيث بلغ عدد الفرص الوظيفية المتاحة خلال المعرض 2467 فرصة مقدمة لخريجي الكلية التقنية بالرياض بواقع أربع وظائف لكل خريج ومتوسط رواتب يُقدر بـ 6000 ريال، ويهدف المعرض إلى توفير الفرص الوظيفية لخريجي الكلية التقنية بمختلف تخصصاتهم التقنية والمهنية، ويساهم في تعريف المتدربين على المجالات الوظيفية المتاحة في القطاع الخاص.
 
ويعتبر معرض التوظيف أحد أهم فعاليات الكلية التقنية بالرياض حيث يقام كل فصل تدريبي ويعد حلقة وصل بين الكليات التقنية والقطاع الخاص لتوفير الشباب السعودي المؤهل لسد احتياجات القطاعات الوظيفية بمختلف تخصصاتها، كما تقوم الكلية التقنية بتوفير البنية التدريبية والمعرفية لتأهيلهم ورفع مهاراتهم وقدراتهم لخدمة القطاع الخاص والشركات المتخصصة في تخصصات تقنية وفنية.​