تنقل لأعلى
تسجيل الدخول
إطلاق عدة مبادرات لتطوير التدريب بالمملكة لمواكبة رؤية 2030 14/08/1438
IMG_5933.JPG
أكد محافظ المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني الدكتور أحمد بن فهد الفهيد أن المملكة العربية السعودية تمر بمرحلة جديدة من التطوير في مختلف المجالات والعمل نحو استشراف المستقبل وذلك من خلال رؤيتها الطموحة 2030 والتي رسمت ملامح مستقبل أكثر ازدهاراً على كافة الأصعدة لتضع المملكة ضمن مصاف الدول المتقدمة.
 
وجاءت تصريحات الفهيد خلال كلمة ألقاها في مؤتمر الطاقة الدولي الذي انعقد في نسخته الثالثة عشر بالعاصمة البريطانية لندن وذلك بمشاركة مسؤولين وخبراء ومختصين من مختلف دول العالم  في صناعة الطاقة والتعليم والتدريب .
 
وأضاف الدكتور الفهيد أن قطاع الطاقة يعد أحد القطاعات الهامة والحيوية التي تحرص المؤسسة على تأهيل المواطنين فيها، حيث تعمل المؤسسة على تشغيل عدد من المعاهد المتخصصة في هذا المجال بالشراكة مع كبرى شركات القطاع الخاص العاملة في قطاع الطاقة ومن أبرزها شركة أرامكو السعودية.
 
وأشار محافظ المؤسسة في كلمته إلى أن التدريب التقني بالمملكة  يشهد عدة مشاريع ومبادرات تطويرية لمواكبة الرؤية الوطنية حيث تعمل المؤسسة على التوسع في الشراكة مع القطاع الخاص في مجال التدريب، وذلك من خلال زيادة عدد معاهد الشراكات الاستراتيجية التي تشغلها المؤسسة مع قطاع الأعمال لتصل إلى (35) معهد في عام 2020 بمختلف المجالات ومن أبرزها قطاع الطاقة، كما تعمل المؤسسة  على رفع المستوى المهاري للمواطنين السعوديين وزيادة عدد المستفيدين من البرامج التدريبية ليصل إلى (950) ألف سعودي وسعودية في العام ذاته أيضاً وذلك من خلال عدة برامج من أبرزها برامج الموجهة لكافة أفراد المجتمع.
 
وقدم محافظ المؤسسة تهنئته للجهات السعودية الفائزة بجوائز المؤتمر بعد منافسة كبيرة مع كبرى الجهات الدولية المهتمة بالتدريب بقطاع الطاقة بمختلف المجالات ذات العلاقة وهي: المعهد التقني السعودي لخدمات البترول المشارك ضمن مجموعة  أفضل جهة تعليمية وتدريبية لهذا العام، وشركة أرامكو السعودية ضمن مجموعة أفضل جهة للتعليم الرئيسي، والمعهد الوطني للتدريب الصناعي ضمن مجموعة الشريك التعليمي لعام2017
 
يذكر أن مؤتمر الطاقة الدولي الذي ينعقد في لندن سنوياً يشارك فيه مسؤولين حكوميين ومختصين وخبراء في التعليم والتدريب بهدف تطوير سبل وخطط التعليم في قطاع الطاقة وتمكين الجهات الحكومية والخاصة العاملة في هذا المجال من تطوير شراكاتها مع الجهات التعليمية لتحقيق التنمية المستدامة.

 

IMG_5934.JPG